الهوية السياسية والأهداف الأساسية لحزب تيار المحبة

حزب تيار المحبة، حزب سياسي مرخص له، صدر قرار تأسيسيه في الرائد الرسمي للجمهورية التونسية، العدد 121 بتاريخ 8 أكتوبر 2015.  يتكون شعار الحزب من كأس ذهبي فوقه نجمة، يحيط بهما هلال أحمر، ومكتوب في أسفله عبارة: تيار المحبة

يتبنى تيار المحبة هذا الحديث النبوي الشريف شعارا له: “لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه”، ويستلهم منه، ثم من التجارب العالمية المعاصرة في الحكم والرعاية الإجتماعية، خاصة التي طبقت في في أوروبا، برنامجا مفصلا لتحقيق التنمية وترسيخ العدالة الإجتماعية وحماية الحرية والهوية العربية الإسلامية لتونس. ويعتبر حزب تيار المحبة امتدادا فكريا وسياسيا لتجربة تيار العريضة الشعبية للحرية والعدالة والتنمية الذي تأسس في 3 مارس 2011 وتيار المحبة الذي تأسس في 22 ماي 2013.

أجاز المؤتمر الوطني لأول لحزب تيار المحبة في تونس لائحة الهوية السياسية والأهداف الأساسية لحزب تيار المحبة، وهي من أفضل الوثائق والنصوص التي تعرف بالحزب ورسالته الفكرية والسياسية. إليكم نصها كاملا

 

الديباجة

إنّ المشاركين في المؤتمر الوطني الأول لحزب تيار المحبة، المنعقد في الفترة من 3 الى 5 مارس 2017 بنزل أفريكا بتونـس العاصمة تحت شعار:” أولوياتنا العدل والتشغيل والصحة والتعليم ومكافحة الفساد”، يصادقون على هذه اللائحة العامة التي تتضمن أهم أهداف الحزب، وتوضح رسالته السياسية والفكرية والاجتماعية، وهويته كقوة سياسية اجتماعية وسطية تقدمية معتدلة ترفع لواء العدالة الاجتماعية والجبائية والحرية والوحدة الوطنية، وتسعى بجد وإخلاص للمساهمة في تقدم تونس ورقيها وازدهارها. ويأمل المؤتمرون أن تبقى هذه الوثيقة نبراسا في مسيرة الحزب الطويلة الموفقة والعامرة بالنجاحات إن شاء الله تهتدي بها وتستفيد منها الأجيال الحاضرة والمقبلة من مناضلي وقيادات حزب تيار المحبـة.
ويطلب المؤتمرون من قيادة الحزب اعتماد هذه الوثيقة كمرجع عند صياغة السياسات التفصيلية للحزب في جميع المجالات بحيث تصب كل السياسات التفصيلية في خدمة الأهداف الواردة في هذه الوثيقة ولا تتناقض معها.

يسعى حزب تيار المحبة لتحقيق هذه الأهداف في إطار الدستور والقانون:

1. المساهمة في خدمة الصالح العام للشعب التونسي والدفاع عن حرية تونس وسيادتها واستقلالها وأمنها واستقرارها، وبناء الدولة العادلة والإقتصاد القوي المزدهر.

2. تبني سياسات داعمة لمنسوبي الجيش الوطني وقوى الأمن الداخلي والحرس الوطني والديوانة والحماية المدنية ليقوموا بواجباتهم في حماية أمن الوطن على أفضل وجه ممكن.

3. محاربة الرشوة والمحسوبية والفساد بكل أشكاله، بلا هوادة، وظاهرة الأكتاف (نيل الحقوق أو المكاسب الشخصية بالواسطة)، ومحاربة التهرب الجبائي وظاهرة الاقتصاد الموازي، واعتماد وتبني سياسة جبائية عادلة وشفافة تتعاون أجهزة الدولة مع الشعب على تطبيقها واحترامها، وإطلاع الشعب بشفافية كاملة على كل الحقائق المتصلة بثرواته الوطنية وعائداتها السنوية.
ـ أعلن رئيس الحزب الدكتور محمد الهاشمي بن يوسف الحامدي يوم الاربعاء 5 رمضان 1438 هجري الموافق 31 ماي 2017 ميلادي أن حزب تيار المحبة يتعهد بتأميم ثروات الشعب التونسي من النفط والغاز والملح. وأضاف أن تيار المحبة سينفذ هذا التعهد اذا فاز في الإنتخابات المقبلة بحول الله باعتباره شرطا أساسيا لاستكمال الاستقلال الحقيقي البلاد.

4. العمل من أجل تعزيز العدالة الاجتماعية والجبائية في البلاد وضمان مقومات العيش الكريم لكل التونسيين.

5. ضمان حق كل مواطن في العمل أو في منحة شهرية للبحث عن عمل مقابل يومي عمل في الأسبوع إلى غاية تأمين فرصة عمل قارة له، وضمان تشغيل كل من طالت بطالته لأكثر من عشر سنوات من الحاصلين على شهادات جامعية في القطاعين العام أو الخاص.

6. الدفاع عن مبدأ مجانية التعليم وجودته والمحافظة على المدرسة العمومية كأفضل مركز تعليمي في البلاد، وحفظ كرامة المعلمين والأساتذة.

7. النضال من أجل اعتماد وتثبيت وتطوير مبدأ مجانية الخدمات الصحية في تونس وجودتها.

8. تمكين الفقراء من كبار السن من حق التنقل المجاني بين الولايات.

9. كل الحقوق والمطالب والمبادئ المذكورة أعلاه تشمل المواطنين التونسيين ذوي الاحتياجات الخصوصية دون تمييز. يناضل حزب تيار المحبة من أجل اتخاذ التدابير اللاّزمة وسن القوانين والتشريعات الضرورية لضمان وكفالة جميع الحقوق المادية المعنوية للتونسيين والتونسيات ذوي الإحتياجات الخاصة، وعلى رأسها الحق في التغطية الصحية والعمل والتنقل، وتيسير حياتهم في كافة المجالات العامة وفي قضاء شؤونهم اليومية دون عناء وذلك بمنحهم مزيدا من الإمتيازات والتسهيلات.

10. المساهمة في ترسيخ الحريات السياسية وتعزيز احترام مبادئ حقوق الإنسان، وفي تعزيز الإشعاع الثقافي لتونس وترسيخ هويتها الحضارية في بعديها العربي والإسلامي كما حددها الفصل الأول من الدستور، وإنشاء مؤسسة علمية للسيرة النبوية والثقافة الإسلامية الوسطية والمعتدلة والمعاصرة يكون مقرها القيروان، والسعي إلى أن يصبح الإسلام هو المصدر الأول والأساسي للتشريع في تونس والنص على ذلك في الدستور.

11. المساهمة في تعزيز مبدأ استقلال السلطة القضائية وتقاليد حرية الإعلام، والعمل على صياغة ميثاق إعلامي من داخل مجلس نواب الشعب، يلزم كل وسائل الإعلام العاملة في تونس بإحترام تمثيل القوى والتيارات السياسية بحسب وزنها ونتائجها في الانتخابات العامة وباحترام هوية الشعب التونسي وثوابته الحضارية، وانتمائه العربي والإسلامي، وتمسكه الأصيل والعميق بالعدل والحرية والمساواة والكرامة وحرية التعبير.

12. العمل على مواجهة ظاهرتي تفشي العنوسة وحالات الطلاق في المجتمع، والتذكير بالمودة والرحمة كأساسين للعلاقات الزوجية، ودعوة النساء والرجال للالتزام بقواعد اللباس المحتشم، والتصدي لظاهرة المتاجرة بجسد المرأة والتصدي لنشر العري والمجون والرقص الخليع في وسائل الإعلام، والسعي لإصدار تشريعات قانونية تحفظ مقومات الأمن والسلام الاجتماعيين.

13. العناية بالشباب، وتنظيم حملات منتظمة للتوعية بأخطار ومضار الخمر والمخدرات والتدخين.

14. العناية بالأطفال، وبالمتقاعدين وكبار السن.

15. إيمانا منا بالدور المحوري الذي يجب أن ينهض به التونسيون العاملون بالخارج، يجب إنشاء وزارة خاصة بهم ترعى مصالحهم وتدافع عن حقوقهم في الخارج وتسهل لهم فرص الإستثمار ودعم مشاريع التنمية المحلية الاجتماعية داخل تونس.

16. يسعى الحزب لتأسيس ديوان وطني للزكاة، وديوان وطني للمظالم يساعد المواطنين في نيل حقوقهم من الأجهزة والدوائر الحكومية. كما يسعى الحزب لمحاربة البيروقراطية والتعقيدات الإدارية ويسهر على تسهيل حياة المواطنين، وحماية حقوق المرأة والرجل معا، والكبار والصغار أيضا.

17. العمل من أجل التكامل بين القطاعين الخاص والعام في نظام اقتصادي عادل وشفاف.

18. العمل من أجل زيادة الإنفاق الوطني على البحث العلمي وزيادة الاستثمار في العلوم والصناعات الحديثة، ومنافسة الدول الرائدة والمتقدمة في هذا المجال، والسعي لتأسيس مدينة علمية مختصة في هذا الغرض تقام في القصرين.

19. المساهمة في مكافحة ثقافة العنف والتعصب والإرهاب، والمساهمة في التصدي لموجة كراهية الإسلام والتخويف منه عالميا، والمحافظة على أمن البلاد الديني ووحدتها الروحية، وعلى ما يحظى به آل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وأزواجه وصحابته الكرام من محبة في قلوب التونسيين واحترام، ومنع سبهم وشتمهم، والسعي لتأسيس مؤسسة علمية وثقافية عالمية الإشعاع تساهم في خدمة هذه الأهداف، يكون مقرها في مدينة القيروان، وتسمى “مؤسسة القيروان للسيرة النبوية”.

20. العمل على حماية البيئة وتوفير مقومات الحياة المعاصرة والكريمة لسكان القرى والأرياف والمدن، والعمل على نظافة البلديات جميعها، ومواجهة المشاكل البيئية في جميع الولايات، وبوجه خاص في قابس وقفصة وصفاقس.

21. المساهمة في نشر ثقافة الحوار والتسامح وتعزيز الوحدة الوطنية بين جميع التونسيين.

22. الدعوة لتصحيح تاريخ الحركة الوطنية التونسية وتاريخ دولة الاستقلال، وكتابته وتدريسه لأبنائنا وبناتنا بصفة موضوعية.

23. تعزيز علاقات تونس الخارجية بجميع الدول الصديقة والشقيقة والمساهمة في تعزيز ثقافة السلام والحرية والتعاون بين شعوب العالم في إطار نظام دولي عادل.

24. نصرة القضية الفلسطينية خاصة، والقضايا العادلة لجميع الشعوب المتطلعة للحرية والاستقلال وتقرير المصير.

25. السعي لإحياء وتفعيل فكرة اتحاد المغرب العربي.

26. السعي لتعزيز مكانة تونس وإشعاعها عربيا وإفريقيا وعالميا عبر تحسين أدائنا الاقتصادي وتطوير نظامنا التعليمي وتعزيز حضورنا الإعلامي والثقافي والحضاري في العالم، وإنشاء شبكة إعلامية وطنية مستقلة تعمل لتحقيق هذا الهدف وتعرّف ببلادنا وتاريخها وقيمها بلغات العالم المختلفة، من خلال الفضائيات والإذاعات والمنابر في الشبكة العنكبوتية ومواقع التواصل الاجتماعي، والحرص على أن تصب كل هذه المنابر في اتجاه التعريف بتونس وبالثقافة العربية والتعريف بالإسلام والدفاع عنه والتصدي لظاهرة الإسلاموفوبيا، والحرص الشديد على أن تكون هذه الشبكة محكومة بهذا التوجه وملتزمة بهذه الرسالة ومعبرة عنها دون أدنى التباس أو تشويش أو غموض. وتتم العودة لسماحة مفتي الجمهورية والمشهور من فقه الإمام مالك إذا حصل اختلاف حول تعريف رسالة الإسلام وتعاليمه. (انتهى النص)

Mohamed Elhachmi Hamdi (Ph.D), SOAS graduate (University of London), Leader of Tayyar Al Mahabba Party in Tunisia and fourth placed presidential candidate in the 2014 elections; author of “the Politicisation of Islam” (Colorado: Westview Press, 1988); “The Making of an Islamic Political Leader” (Colorado: Westview Press, 1988); “Muhammad for the Global Village” (Riyadh: Maktaba Dar-us-Salam, 2008). Email: info@alhachimi.org

0 comments on “الهوية السياسية والأهداف الأساسية لحزب تيار المحبة

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: